مركز تحميل الصور
كتب

الاثنين، 30 يناير، 2017

هندسة المعنى في الشعر العربي المعاصر : محمود درويش نموذجا

هندسة المعنى في الشعر العربي المعاصر : محمود درويش نموذجا

هندسة المعنى في الشعر العربي المعاصر : محمود درويش نموذجا
من إنجاز: مراح محمد
الملخص تحت عنوان: هندسة المعنى في الشعر العربي المعاصر، محمود درويش نموذجا ،كان موضوع هذه الرسالة، ولقد تمً تناول هذا الموضوع بغية الوقوف على عوالم الشعر العربي المعاصر، ما يميّزه عن سابقـه من الشعر القديم، و لذلك كانت بؤرة البحث تدور حول شعرية القصيد العربي المعاصر و تتبع دلالاته الممكنة و المحتملة، و كيفية أن بناء المعنى و تناسله داخل التجربة الشعرية عن طريق آليات انفرد بها رواد الحداثة فالمعاصرة، فكان اختيار الشاعر محمود درويش نموذجا، كونه من أرباب الشعر المعاصر الذين خاضوا غمار التًجربة من جهة، ولأنه أكثر في القريض و أوغل في الشحن و التكثيف من جهة أُخرى، فلا نعرف شاعرا آخر أسهب في توظيف الأساطير على مختلف مصادرها كما هو الشأن أيضا مع دالة الرمز و كذا الموروث الشعري و الأدبي و الثقافي و كيف استطاع التناص مع كل ما يخدم تجربته الشعرية و رؤاه الفنية و الحياتية.عالج البحث إشكاليًته في ثلاثة فصول، حصر أولها في سيمياء الشعر و آلية التأويل، وتكفل الثاني بتبيان سبل إنتاج الخطاب الشعري و توليد الدلالة، أما الثالث فدرس جماليات الشعر في تجربة محمود درويش. في ختام هذه الرسالة توصًل الباحث إلى جملة من النتائج المتفرقة و المجتمعة و التي تمثل كتابة إبداعية أخرى على كتابة درويش، كيف أصبحت القصيدة في الشعر العربي المعاصر تمثل رؤيا كونية بعد أن كانت لا تعدو أن تقف عند حدود الرؤية البصرية ، كيف خرجت من عباءة البلاغة القديمة إلى رحابة التجربة الإنسانية، كما توصل الباحث إلى خصوصية التجربة الشعرية عند محمود درويش و التي ميّزته حتى عن باقي معاصريه ، فهو من المقدرة اللغوية و الفنية أن استطاع أن يلحم اللغة و ينظمها لتتولد المعاني فيها بالمعاني الجديدة التي لم تطرق، بل زاد على ذلك حتى صار يعتق نصّه فلا يلبث على وجه واحد و لا تطاله قراءة ثابتة

الكلمات المفتاحية: هندسة المعنى؛ معنى المعنى؛ الممكن و المحتمل؛ القراءة و التأويل؛ سيميائية الدلالة؛ إنتاج الخطاب؛ توليد الدلالات؛ آليات الدلالة؛ الذات و الأنا؛ المعنى الشعري.

تحميل الرسالة

مركز تحميل الصور