الحقل الإنساني في الرواية الشفوية : كتاب الأصنام لإبن الكلبي أنموذجا

 


الحقل الإنساني في الرواية الشفوية : كتاب الأصنام لإبن الكلبي أنموذجا
من إنجاز: عبد القادر خروبي مصطفى
الملخص حاول البحث الإجابة عن إشكالية رئيسية تتمثل في إمكانية اعتماد نموذج الرواية الشفوية لكتاب الأصنام دليل إثبات لفاعلية الرواية و الرواة ؟ وإذا كان كذلك فهل للبيئة العربية وطبيعة النفسية العربية دور في تقوية ملكة الحفظ لديهم؟ طبيعة الموضوع اقتضت مني أن أتّبع منهجا وصفيا تحليليا طعّمته بالمنهج الأنثروبولوجي،حيث جعلت صدارة بحثي مدخلا عرّفت من خلاله ببعض مصطلحات البحث المفتاحية، وجاء الفصل الأول دراسة وصفية للمجتمع الجاهلي ، أمّا الفصل الثاني فقد بيّنت فيه أهم العوامل التي ميّزت العرب دون غيهم من الأمم بقوة الحافظة،ثم أقمت خلال الفصل الثالث دراسة إناسية لكتاب الأصنام باعتبارهأنموذجا رفيعا لاتصال الرواية وتواترها عبر الأجيال. ومن جملة المصادر والمراجع الرئيسية في هذا البحث: كتاب الأصنام، والإناسة البنيانية، ومصادر الشعرالجاهلي وما كتبه النقاد والمستشرقون حول الرواية الشفوية، إضافة إلى ما ألّف حول كتاب الأصنام وكان أهمها كتاب بلاغة التزوير .وخلصنا في الختام إلى أنّ ابن الكلبي قد حرص أشدّّ الحرص على توثيق ما يورده من أخبار، عن طريق الإسناد عبرمجموعة من الرواة، يؤمّن من خلالهم أخباره، الأمر الذي يمكن اتخاذه دليلا على فاعلية الرواية والرواة.

الكلمات المفتاحية: الإناسة؛ الحقل الإناسي؛ كلود ليفي ستروس؛ الأسطورة؛ المجتمع الجاهلي؛ المرويات الشفوية؛ ابن الكلبي؛ كتاب الأصنام؛ قوة الحافظة؛ الإسناد .

    اختر :
  • أو
  • للتعليق